بوابة إفريقيا الاقتصادية
الجمعة، 22 أكتوبر 2021 08:10 صـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

تقارير

قرارات الفيدرالي تعزز مكاسب الدولار الأمريكي

بوابة إفريقيا الاقتصادية

سجل الدولار الأمريكي ارتفاعا قويا خلال تعاملات الأسبوع الجاري مستفيدا من صدور قرارات الفيدرالي الأمريكي حيال الفائدة وصدور توقعات التضخم والنمو الاقتصادي وتوقعات رفع الفائدة، والتي عززت تفاؤل المستثمرين حيال اتجاه الفيدرالي الأمريكي إلى تعزيز التيسير النقدي بأسرع من المتوقع، وهو ما دعم تداولات الدولار الأمريكي أمام العملات الأخرى، وفيما يلي نظرة على أهم المؤثرات على حركة الدولار هذا الأسبوع:

كشف تقرير التزام المتاجرين COT الصادر عن هيئة المتاجرة على السلع والعقود الآجلة CFTC يوم الجمعة الماضية تسجيل التمركزات الشرائية على الدولار الأمريكي قراءة إيجابية خلال الأسبوع المنتهي يوم الثلاثاء 8 يونيو وذلك إثر استقرار التمركزات الشرائية على الدولار الأمريكي في المنطقة الخضراء الأسبوع الماضي.

ووفقا لتقرير التزام المتاجرين COT، فإن كبار المضاربين وصناديق التحوط قد سجلوا حجم تمركزات شرائية على الدولار الأمريكي للأغراض غير التجارية تقدر بنحو 1,751 عقدا خلال الأسبوع المنتهي 8 يونيو. بالمقارنة مع تسجيل حوالي 2,963 عقد خلال الأسبوع المنتهي 1 يونيو.

ويظهر من خلال مؤشر قوة كبار المضاربين غير التجاريين مقارنة بالثلاث سنوات الماضية أن الاتجاه في الوقت الحالي مستقر عند نفس النسبة من الأسبوع الماضي عند 29%، وهو ما عزز تعافي الدولار الأمريكي هذا الأسبوع.

رغم إبقاء الفيدرالي الأمريكي على الفائدة والسياسة النقدية دون تغيير خلال هذا الأسبوع، إلا أن الدولار الأمريكي استفاد بقوة من تقرير التوقعات الاقتصادية الصادر عن البنك، حيث عزز التقرير تفاؤل الفيدرالي الأمريكي حيال الاقتصاد الأمريكي في الفترة المقبلة، وبخاصة بعدما تم رفع توقعات النمو الاقتصادي، وتوقعات التضخم خلال العام الحالي والمقبل، ولكن تركيز الأسواق كان منصبا بشكل كبير على توقعات الفائدة الأمريكية والتي ارتفعت خلال العام المقبل إلى مرتين بدلا من مرة واحدة فقط، وهو ما دعا الأسواق إلى التفاؤل إلى أن الفيدرالي الأمريكي قد يقوم بإنهاء التيسير النقدي بأسرع من المتوقع مع استمرار تعافي الاقتصاد الأمريكي بقوة من تداعيات الفيروس التاجي الخطير وهو ما عزز قوة الدولار الأمريكي أمام العملات الرئيسية.

استفاد الدولار الأمريكي أيضا من هدوء وتيرة إصابات ووفيات فيروس كورونا المستجد داخل الولايات المتحدة الأمريكية خلال الفترة الماضية، وبخاصة مع تزايد توزيع لقاحات كورونا المختلفة داخل أمريكا، وهو ما يدعم عودة الأوضاع إلى طبيعتها مجددا وسريعا وقد يعزز ذلك من قوة أداء الاقتصاد الأمريكي خلال الفترة المقبلة.

في ظل هذه التطورات الإيجابية داخل الولايات المتحدة وبخاصة صدور التوقعات الاقتصادية من جانب الفيدرالي الأمريكي، شهد الدولار الأمريكي تحركات إيجابية وارتفع لأعلى مستوياته منذ شهرين تقريبا مستفيدا من هذه التطورات، وقد يمتد هذا الصعود إلى أعلى من ذلك خلال الأسبوع المقبل مع ترقب شهادة محافظ الفيدرالي الأمريكي أمام الكونجرس للتعليق على الأوضاع الاقتصادية، ويستقر مؤشر الدولار الأمريكي حاليا أعلى مستوى 92 نقطة وينتظر تطورات جديدة لمواصلة الصعود.

المرصد
الأسبوع