بوابة إفريقيا الاقتصادية
الأحد، 26 سبتمبر 2021 06:48 مـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

تقارير

شركات طيران أجنبية تستعد لاستئناف رحلاتها إلى تل أبيب بعد الهدنة

بوابة إفريقيا الاقتصادية

أجرت شركات طيران أجنبية استعدادات يوم أمس الجمعة لاستئناف خدماتها إلى تل أبيب بعد ساعات من موافقة إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) على هدنة في أعقاب أسوأ أعمال عنف بين الطرفين منذ سنوات.

وبينما أبقت شركة طيران العال الإسرائيلية على رحلاتها، علّق الكثير من شركات الطيران الدولية ومن بينها الخطوط الجوية البريطانية رحلاته من وإلى مطار بن جوريون الرئيسي القريب من تل أبيب فيما تم تحويل رحلات أخرى إلى مطار رامون الذي يبعد عن إيلات مسافة ساعات بالسيارة.

وقالت شركة دلتا إيرلاينز إنها علّقت رحلاتها إلى تل أبيب في 12 مايو أيار.

وقال متحدث باسم الشركة يوم أمس الجمعة "تعتزم دلتا استئناف الخدمة من مطار جون إف. كنيدي في نيويورك إلى تل أبيب الليلة. نواصل مراقبة الوضع الأمني عن كثب وسنجري تعديلات على جداول رحلاتنا حسب الضرورة".

وقالت شركة الطيران الألمانية لوفتهانزا إنها تستهدف هي وشركتا الطيران النمساوية والسويسرية استئناف الرحلات إلى تل أبيب يوم الأحد.

كانت لوفتهانزا قد قالت يوم 13 مايو أيار إنها علقت جميع رحلاتها إلى تل أبيب بسبب الأعمال العدائية.

وذكرت شركة فيرجين أتلانتيك يوم الجمعة أنها تتوقع استئناف الرحلات من بريطانيا إلى إسرائيل يوم الاثنين لكنها ذكرت أيضا أنها ستُبقي هذا المسار قيد المراجعة المستمرة.

وتعد السياحة من مصادر الدخل المهمة لإسرائيل والسلطة الفلسطينية على الرغم من أن إسرائيل تتحكم في الدخول إلى المناطق الفلسطينية والضفة الغربية المحتلة.

وتوقف القصف الإسرائيلي لغزة والهجمات الصاروخية التي تشنها الفصائل الفلسطينية على بلدات إسرائيلية بعد 11 يوما بموجب اتفاق توسطت فيه مصر.

وخلال آخر أعمال عدائية رئيسية بين إسرائيل وحماس عام 2014 وكانت حربا استمرت سبعة أسابيع، قدّر البنك المركزي الإسرائيلي أن اقتصاد البلاد تعرض لخسائر قيمتها 3.5 مليار شيقل كما تكبّد قطاع السياحة أضرارا بنفس القيمة.

المرصد
الأسبوع