بوابة إفريقيا الاقتصادية
الثلاثاء، 26 أكتوبر 2021 02:49 مـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

تقارير

تراجع أسعار النفط مع إعادة فتح قناة السويس وصعود الدولار

بوابة إفريقيا الاقتصادية

تراجعت أسعار النفط أمس الثلاثاء مع إعادة فتح قناة السويس أمام حركة الملاحة وارتفاع الدولار.

ويتحول التركيز في السوق إلى اجتماع أوبك+ الوزاري القادم، إذ يتوقع محللون أن تمدد المجموعة القيود على الإمدادات وسط توقعات قاتمة للطلب.

ونزل خام برنت 84 سنتا بما يعادل 1.3 بالمئة ليبلغ سعر التسوية 64.14 دولار للبرميل، في حين أنهى الخام الأمريكي الجلسة على انخفاض 1.01 دولار أو 1.6 بالمئة إلى 60.55 دولار للبرميل.

واستؤنفت حركة السفن في قناة السويس بعد يوم من تمكن معدات القطر من إعادة تعويم سفينة الحاويات إيفر جيفن بعد أن سدت الممر المائي لقرابة أسبوع.

وقال رئيس هيئة قناة السويس إن 422 سفينة تنتظر المرور في القناة، وقد يتم الانتهاء من عبورها جميعا خلال ثلاثة أيام ونصف اليوم.

وقالت محللة أسواق النفط لدى ريستاد إنرجي لويز ديكنسون "كما كان متوقعا، الزيادات السعرية التي تراكمت أثناء إغلاق قناة السويس كانت قصيرة الأجل كما كان متوقعا، وهي الآن تُمحى مع عودة حركة الملاحة إلى طبيعتها تدريجيا".

وارتفع الدولار مقابل عملات رئيسية وبلغ ذرة عام مقابل الين. وضغط ذلك على أسعار النفط، إذ تجعل زيادة العملة الأمريكية الخام المسعر بالدولار أكثر تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

ومع انحسار المخاوف من نقص الإمدادات في السوق الفورية، تتابع الأسواق اجتماع يوم الخميس لمجموعة أوبك+ التي تضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها ومن بينهم روسيا.

وقال مصدر مطلع أول أمس الاثنين إن السعودية مستعدة لقبول تمديد تخفيضات الإنتاج حتى يونيو، وإنها مستعدة أيضا لتمديد تخفيضاتها الطوعية في ظل أحدث موجة من إجراءات العزل العام الهادفة لكبح جائحة كوفيد-19.

المرصد
الأسبوع