بوابة إفريقيا الاقتصادية
السبت، 25 سبتمبر 2021 09:04 مـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

تقارير

أول شحنة من نفط غيانا في طريقها إلى الهند

بوابة إفريقيا الاقتصادية

أظهرت بيانات من رفينيتيف ايكون أمس الثلاثاء أن أول شحنة من غيانا، منتج النفط الجديد، إلى الهند غادرت هذا الشهر منشأة للإنتاج قبالة ساحل البلد الواقع في أمريكا الجنوبية على متن ناقلة استأجرتها شركة ترافيجوا التجارية.

وقال مصدران الأسبوع الماضي إن الهند، ثالث أكبر مستورد للنفط في العالم، طلبت من شركات التكرير المملوكة للدولة تسريع تنويع الواردات لخفض اعتمادها على خامات الشرق الأوسط بعد أن قرر تحالف أوبك+ هذا الشهر تمديد تخفيضات الإنتاج حتى نهاية أبريل.

ومع هبوط حصة أوبك في واردات الهند النفطية إلى مستويات تاريخية منخفضة في الفترة بين أبريل 2020 ويناير 2021، بدأت صناعة التكرير الهندية اتخاذ استعدادات لاستيراد النفط الخام من غيانا وتجديد عقد إمداد رئيسي بين شركة إنديان أويل كورب، إحدى أكبر شركات التكرير الهندية، وروسيا.

وبحسب بيانات ايكون، فإن الشحنة البالغة مليون برميل من خام ليزا الخفيف الذي تنتجه غيانا أبحرت في الثاني من مارس على متن ناقلة ترفع علم جزر مارشال متجهة إلى ميناء موندرا في الهند، حيث من المنتظر أن تصل في حوالي الثامن من أبريل.

ومنذ أن بدأت غيانا تصدير الخام في أوائل 2020، تدفق نفطها بشكل رئيسي إلى الولايات المتحدة والصين وبنما والكاريبي، بحسب بيانات لتتبع الناقلات.

وكانت الهند مستوردا بارز للنفط الفنزويلي لكن عقوبات أمريكية مشددة على البلد الواقع في أمريكا الجنوبية منذ العام 2019 قيدت حجم النفط الذي يمكن لها أن تشتريه، حتى إذا سمح لها بذلك.

ولم تتلق الهند أي واردات من النفط الفنزويلي في فبراير لثالث شهر على التوالي بسبب العقوبات الأمريكية، مقارنة مع 371 ألف و300 برميل يوميا من الخام وصلت إلى موانئ هندية في فبراير2020.

المرصد
الأسبوع