بوابة إفريقيا الاقتصادية
الإثنين، 18 أكتوبر 2021 12:47 مـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

تقارير

تراجع جماعي لمؤشرات الأسواق العالمية

بوابة إفريقيا الاقتصادية

تراجعت مؤشرات الأسواق العالمية بشكل جماعي في الوقت الذي يرقب المستثمرون انتخابات إعادة الكونجرس الأمريكي. ففي وول ستريت، تراجعت المؤشرات الرئيسية للأسهم الأمريكية بينما ينتظر المستثمرون نتيجة انتخابات الإعادة في ولاية جورجيا والتي من المتوقع أن تحسم السيطرة على مجلس الشيوخ الأمريكي.
وانخفض مؤشر داو جونز الصناعي 19.64 نقطة، أو 0.06 %، ونزل مؤشر ستاندرد اند بورز500 القياسي 2.63 نقطة أو 0.07 % إلى 3698.02 نقطة وهبط مؤشر ناسداك المجمع 32.80 نقطة، أو 0.26 % إلى 12665.65 نقطة.
كذلك تراجعت سوق الأسهم الأوروبية، إذ غطت‭ ‬خسائر في القطاعات الدفاعية على مكاسب لأسهم النفط والتجزئة بينما تجاهل المستثمرون موجة جديدة من إجراءات العزل العام في بريطانيا تهدف لكبح قفزة في الإصابات بفيروس كورونا. وأنهى مؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول منخفضا 0.2 % عقب خسائر في بورصة وول ستريت بسبب القلق بشأن نتيجة انتخابات الإعادة في ولاية جورجيا التي ستحسم السيطرة على مجلس الشيوخ الأمريكي. لكن مؤشر فايننشال تايمز البريطاني صعد 0.6 % بدعم من مكاسب لشركات كبرى للنفط مع صعود أسعار الخام.
وجاءت أسهم القطاعات التي تعتبر استثمارا آمنا، مثل المرافق والرعاية الصحية والأغذية والمشروبات، بين أكبر القطاعات الأوروبية الخاسرة في جلسة أمس. وتراجع مؤشر داكس الألماني 0.6 % مع تطلع الحكومة إلى تمديد موجة الإغلاقات، بينما انخفض المؤشر كاك 40 الفرنسي 0.4 %. وأظهرت شركات التجزئة أداء قويا بقيادة قفزة ثمانية بالمئة لأسهم نيكست البريطانية بعد أن قالت إن مبيعاتها في عطلة عيد الميلاد كانت أفضل بكثير من المتوقع.
وتراجعت الأسهم اليابانية، إذ يبدو أن الحكومة تتأهب لإعلان حالة الطوارئ للتعامل مع ارتفاع الإصابات بكوفيد-19 بينما تأثر إقبال المستثمرين على المخاطرة سلبا أيضا بفعل ضبابية حيال انتخابات إعادة لمجلس الشيوخ في ولاية جورجيا الأمريكية. وهبط مؤشر نيكي القياسي 0.37 % إلى 27158.63 نقطة بينما تراجع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.19 % إلى 1791.22 نقطة، ليسجل المؤشران خسائر للجلسة الثالثة على التوالي.

المرصد
الأسبوع