بوابة إفريقيا الاقتصادية
الثلاثاء، 21 سبتمبر 2021 02:07 مـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

تقارير

المغرب:  التجارة الإلكترونية تزدهر في ظل كورونا

بوابة إفريقيا الاقتصادية

لمواجهة الكساد الذي خلفه تفشي وباء كورونا في العالم وفي المغرب، لجأ العديد من أصحاب المحالات التجارية الكبرى والصغرى بالعاصمة الإقتصادية المغربية ،الدار البيضاء إلى منصات مواقع التواصل الإجتماعي من أجل تسويق سلعهم.

مما جعل التجارة الإلكترونية تزدهر في الآونة الأخيرة بشكل ملحوظ في المغرب
وحسب مصادر محلية مغربية، إستطاع أرباب محلات تسويق الملابس الجاهزة ولعب الاطفال واللاكترونيات ،تحقيق أرباح مهمة مقارنة بالماضي، بسبب اعتمادهم العديد من التسهيلات للزبائن كخدمة التوصيل" المجاني الذي يوفر على الزبون عملية التنقل لشراء مايلزمه من السلع سواء تعلق الأمر بالملابس أو الإكسسوارات أو مستحضرات التجميل أو أي منتجات أخرى.

ممارسة هذا النوع من التجارة لم تعد تقتصر على أصحاب المحالات التجارية فقط، بل استطاع أن يستثمر في هذا القطاع والربح منه حتى من لا يملك أي خبرة في هذا المجال، بانشائهم لصفحات على موقعي الفيسبوك والأنستجرام مختصة في بيع منتجات مطلوبة يصعب التنقل لشرائها .
ويرى مختصون في المجال، ان البيع عبر الأنترنت، سيشهد قفزة نوعية في المستقبل حتى ما بعد الجائحة في ظل تطور التقنيات الإلكترونية، وبناء الثقة بين التاجر المستهلك.
ورغم ما يعرفه المجال من رواج ، إلا ان العديد من المستهلكين يشتكون غياب الثقة.
اذ صرح احد الآباء المغاربة للبوابة ، انه استغرب عندما توصل بألة كهربائية خاصة بالنساء ، عوض لعبة الكترونية ، اقتناها من إحدى المنصات لابنه الصغير.
بينما سجل العديد ممن تعاملوا مع هذه المنصات توصلهم ببعض مقتنياتهم وهي غير صالحة للاستعمال، عكس المنصات العالمية التي تحترم الزبون وتحرص على بناء الثقة بينها وبين روادها وكسبهم.
أضف إلى هذه الانتقادات ، يقول احدهم، الطريقة المعقدة لإسترجاع الأموال في حالة استرداد المنصة للسلعة من الزبون.

المرصد
الأسبوع