بوابة إفريقيا الاقتصادية
الإثنين، 27 سبتمبر 2021 11:16 صـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

تقارير

وارن بافيت يخسر 17.9 مليار دولار بسبب كورونا

بوابة إفريقيا الاقتصادية

هوت ثروة الملياردير الأمريكي، وارن بافيت، رئيس مؤسسة بيركشاير هاثاواي، وأحد أثرياء العالم بنسبة نحو 20% منذ بداية العام الجاري وحتى الآن، بحسب بيانات مؤشر بلومبرج للأثرياء.

وهوت ثروة رجل الأعمال الأمريكي بمقدار 17.9 مليار دولار، منذ بداية العام الجاري وحتى الآن، بنسبة بلغت 20%.

وبلغت ثروة بافيت، في يوم الجمعة الماضي وهو آخر يوم تداول للبورصة الأمريكية، الأسبوع الماضي، إلى 71.4 مليار دولار مقابل 89.3 مليار دولار.

ويعرف بافيت باستثماراته المتوسعة في شركات عدة، ودائما يقتنص الاستثمارات عالية العائد مثل الاستحواذات وشراء الأسهم لسنوات.

ورغم أن ثروة بافيت تراجعت منذ بداية العام إلا أنه لا يزال يحتل مكانة متقدمة في قائمة أثرياء العالم.

ووفقًا لبيانات بلومبرج يحتل بافيت المركز الخامس عالميًا.

كما أن ثروته تمكنه من شراء 41.4 مليون أوقية ذهب، أو 1.84 مليار برميل نفط.

ومنذ بداية جائحة فيروس كورونا حول العالم تهاوت الأسواق العالمية وتضررت أرباح شركات كبرى عديدة حول العالم، جراء إغلاق الاقتصاد العالمي وضمنها استثمارات بافيت، وفقاً لموقع المصراوي".

وخلال النصف الأول من العام الجاري أعلنت مؤسسة بيركشاير هاثاواي خسائر قياسية في الربع الأول بلغت 49.75 مليار دولار، وهو مايعكس خسائر ضخمة غير محققة على حيازات الأسهم العادية مثلBank of America Corp (BAC.N) و Apple Inc (AAPL.O) خلال انهيار السوق.

وأعلن بافيت، في الاجتماع السنوي للمؤسسة الشهر الماضي أن بيركشاير هاثاواي باعت حصصها بالكامل في أكبر أربع شركات طيران أمريكية.

وقال بافيت خلال اجتماع الشركة إن الأثر المحتمل لكورونا، له نطاق واسع بشكل غير عادي.

المرصد
الأسبوع