بوابة إفريقيا الاقتصادية
الإثنين، 20 سبتمبر 2021 04:57 مـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

الاقتصاد الليبي

هكذا ردت الغرفة التجارية الليبية المصرية على الغرياني

بوابة إفريقيا الاقتصادية

وصفت الغرفة الاقتصادية الليبية المصرية المشتركة،  فتوى المعزول من دار الإفتاء الصادق الغرياني بتحريم الاستيراد من مصر والامارات والاردن  بالفتوى  الظالمة والتي لا تستند إلى أي شروط صحيحة.

وقالت الغرفة التى يرأسها ابراهيم الجراري، في ردها  على الغرياني وعبر صفحتها الرسمية على موقع الفيس بوك ،  " أنه لم يحترم شيبته ومازال يواصل دعمه للإرهاب والميليشيات والمجرمين والدفع بأبناء ليبيا وشبابها للهاوية والتغرير بهم، وأن  غاية الغرياني دعم الإرهاب ومناصرته  من خلال تحريم التعامل التجاري مع الدول التي تساند ليبيا في محاربة الإرهاب والتي ذكرها بالاسم ومن بينها مصر العربية، والتي يعلم جيدا هو وغيره مدى وقوف مصر مع الشعوب العربية في كل الظروف الصعبة وخصوصا الشعب الليبي " .

وأضافت الغرفة في ردها " أن وقوف مصر مع ليبيا ليس وليد الظروف الراهنة وإنما كان منذ القدم فعندما احتلت إيطاليا وضيقت الخناق على الليبيين كان الدعم المصري بالمال والغذاء والسلاح حاضرا والذي كان له الدور المهم في التصدي للعدوان الإيطالي والتركي وفي كل المراحل".
وواصلت الغرفة ردها قائلة "لقد استمعنا لفتوى الغرياني المرتعش والذي يحرض على مقاطعة كل الدول الداعمة لليبيين و للقوات المسحة في محاربة الإرهاب وغض الطرف عما تفعله تركيا من إرسال المرتزقة السوريين الذين عاثوا في بيوت أهالي طرابلس فسادا ورفضوا الخروج منها”.
وكان الغرياني الذي عزله مجلس النواب من الافتاء  قد اصدر ما اعتبره فتوى نشرتها دار الإفتاء التابعة للوفاق   عبر صفحتها في فيسبوك، الجمعة  تقول بعدم جواز شراء سلع من الإمارات والأردن ومصر، داعيًا إلى مقاطعتها تجاريًا.

المرصد
الأسبوع