بوابة إفريقيا الاقتصادية
الإثنين، 27 سبتمبر 2021 12:42 مـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

تقارير

مصر تخصص 20 مليار جنيه لدعم البورصة وتكثف إجراءات مواجهة كورونا

بوابة إفريقيا الاقتصادية

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إن بلاده ستخصص 20 مليار جنيه (1.27 مليار دولار) لدعم البورصة المصرية للتخفيف من أثر انتشار فيروس كورونا على الاقتصاد.

وأضاف في تصريحات أذاعها التلفزيون يوم الأحد (22 مارس آذار) إن مصر لديها احتياطيات استراتيجية كافية من السلع الغذائية الأساسية مثل الأرز والسكر وإنه لا حاجة للناس لتخزين السلع.

وأعلنت الحكومة بالفعل عن حزمة إجراءات بهدف حماية الاقتصاد من التداعيات العالمية لتفشي فيروس كورونا بما في ذلك خفض معدل الفائدة 3 في المئة وتقليص أسعار الطاقة للاستخدامات الصناعية وخفض الضرائب على إيرادات الشركات.

وانخفض المؤشر المصري القيادي 30 في المئة منذ آواخر فبراير شباط عندما تصاعدت المخاوف بسبب فيروس كورونا لكنه ارتفع 5.9 في المئة في تعاملات يوم الأحد مع ارتفاع 25 سهما من أسهمه الثلاثين.

وأمر السيسي بتخصيص 100 مليار جنيه مصري (6.37 مليار دولار) لتمويل خطة الدولة "الشاملة" للتعامل مع المرض.

وقال السيسي "الحقيقة دي القرارات اللي أنا عايز أعلنها عليكم النهار ده، ودي اللي ما كانش تم تداولها قبل كده ودي اللي اتخذناها مع الحكومة خلال الأيام القليلة الماضية. يعني في إطار طبعا اهتمامنا وحرص الدولة على مصلحة المواطن في الظروف اللي إحنا بنتكلم فيها دي فقد قررت تكليف الحكومة والجهات المعنية بالدولة بالآتي: ضم العلاوات الخمسة المستحقة لأصحاب المعاشات بنسبة 80 في المئة من الأجر الأساسي. العلاوة الدورية السنوية للمعاشات تكون بنسبة 14 في المئة اعتبارا من العام المالي القادم. مد وقف قانون ضريبة الأطيان الزراعية لمدة عامين. تخصيص مبلغ عشرين مليار جنيه من البنك المركزي لدعم البورصة المصرية".

ومن المتوقع أن يؤثر انتشار الفيروس على قطاع السياحة الحيوي في مصر الذي يسهم بنحو 12 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي.

وفي 2016 وافقت مصر على ربط قرض صندوق النقد الدولي وقيمته 12 مليار دولار بإصلاحات اقتصادية كبيرة منها تحرير سعر الجنيه المصري وخفض الدعم على الطاقة وفرض ضرائب جديدة.

كانت وزارة الصحة المصرية قالت يوم السبت إن البلاد سجلت 294 حالة إصابة بفيروس كورونا منها 10 حالات وفاة.

وبدأت مصر يوم الأحد تطهير وسائل النقل العام ونشر فرق التعقيم في محطات مترو الأنفاق والحافلات في محاولة للحد من انتشار الفيروس في بلد يبلغ عدد سكانه 100 مليون نسمة.

وقال عوض الله فتحي، مدير إحدى محطات مترو الأنفاق بالقاهرة "التعقيم الأساسي في المحطة لما مبيبقاش فيه جمهور بعد نهاية التشغيل. فيه فريق كامل بيتكون من 15 فرد موجود في المحطة، غسيل وتعقيم كل شبر موجود في المحطة. أما الورديتين التانيين، وردية صباحية ووردية مسائية اللي بتبدأ من الصبح للساعة ثلاثة ومن الساعة ثلاثة للساعة 11 فريق تعقيم زي اللي شفته ده بالضبط".

وقال محمد عصمت المدير الفني في شركة لخدمات التنظيف "إحنا بنشتغل مع كل تقاطر عشان السيطرة على العدوى لازم تكون بشكل مستمر. فكل عربية بتدخل المكان هنا بيدخل فريق العمل بالمعدات بتاعته اللي هي جهاز (يو.إل.في) وبيبقى يطهر الأتوبيس بشكل مباشر، كل الأماكن والأسطح اللي ممكن يحصل تلامس بينها وبين الراكب داخل الأتوبيس".

وقال السيسي أيضا إن مصر لديها احتياطيات استراتيجية كافية من السلع الغذائية الأساسية مثل الأرز والسكر وإنه لا حاجة للناس لتخزين السلع.

المرصد
الأسبوع