بوابة إفريقيا الاقتصادية
الجمعة، 3 ديسمبر 2021 06:34 مـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

تقارير

كورونا يجبر شركات الطيران على تسريح ألاف العمّال

بوابة إفريقيا الاقتصادية

أعلنت عدة شركات طيران أوروبية كبرى اليوم الاثنين أنها سوف تخفض رحلاتها بنسبة تصل إلى 90% وسط الانخفاض الحاد في الطلب على السفر جواً بسبب تفشي فيروس كورونا (كوفيد19-).
وأشارت شركة الخطوط الجوية الفرنسية "اير فرانس-كيه.إل.إم" إلى أن "بعض الدول فرضت قيوداً على حركة المسافرين من فرنسا أو هولندا أو على نطاق أوسع من أوروبا"، ما أثر على فرص السفر.
ورحبت "اير فرانس-كيه.إل.إم" ببيانات الحكومتين الفرنسية والهولندية بشأن وسائل دعم المجموعة.
كما قالت شركة "آي.إيه.جي"، الشركة الأم للخطوط الجوية البريطانية، إنها سوف تخفض طاقتها في أبريل (نيسان) ومايو (أيار) بنسبة 75% على الأقل.
وقال ويلي والش، الرئيس التنفيذي للشركة، إنه يتوقع أن "يظل الطلب ضعيفاً حتى فترة الصيف".
وقالت شركة "إيزي جيت" البريطانية للطيران منخفض التكلفة إنها قامت "بإلغاءات أخرى مهمة".
وأشارت الشركة إلى أن تعليق الرحلات "سوف يستمر على أساس متجدد في المستقبل المنظور ويمكن أن يؤدي إلى توقف غالبية أسطول إيزي جيت".
وقال يوهان لوندجرين، الرئيس التنفيذي لإيزي جيت: "يواجه الطيران الأوروبي مستقبلاً غير مستقر، ومن الواضح أن الدعم الحكومي المنسق سيكون مطلوبا لضمان نجاة القطاع وقدرته على الاستمرار في العمل عند انتهاء الأزمة".
وأفادت شركة "ريان اير" الأيرلندية للطيران منخفض التكلفة بأنها تتوقع توقيف معظم أسطولها عبر أوروبا خلال الأيام السبعة إلى العشرة المقبلة.
وقالت الشركة: "في شهري أبريل (نيسان) ومايو (أيار)، تتوقع ريان اير الآن خفض طاقتها بنسبة تصل إلى 80%، ولا يمكن استبعاد التوقف الكامل للأسطول".
ومن ناحية أخرى قالت شركة كوندور الألمانية للطيران إنها ألغت عدداً من الرحلات الجوية إلى وجهات سياحية مفضلة لم يعد يُسمح للمواطنين الألمان بالسفر إليها.
وتتأثر الرحلات الجوية إلى الولايات المتحدة وجمهورية الدومينيكان وتركيا والمغرب بدرجات متفاوتة. وسوف تقوم كوندور بإرسال طائرات خالية إلى الوجهات المتأثرة في الأيام القليلة القادمة لإعادة من يقضون العطلات بالخارج.
ومن ناحيتها أعلنت الخطوط الجوية الفنلندية "فين اير" أنها سوف تخفض طاقتها بنسبة 90% اعتبارا من أول أبريل (نيسان). واعتباراً من اليوم الاثنين وحتى نهاية الشهر الجاري، سيتم إلغاء ألفي رحلة.
وقال توبي مانر، الرئيس التنفيذي، إن شركة الطيران تهدف إلى "الحفاظ على أهم الرحلات الجوية لفنلندا في هذه الحالة الاستثنائية أيضاً".
وأعلنت شركة الطيران الاسكندنافية "ساس" أمس الأحد أنها سوف تسرح مؤقتاً 90% من العاملين بها، أي نحو 10 آلاف موظف، وتوقف معظم رحلاتها.

المرصد
الأسبوع