بوابة إفريقيا الاقتصادية
الأحد، 28 نوفمبر 2021 04:45 مـ بتوقيت طرابلس
بوابة إفريقيا الاقتصادية

تقارير

خسارة مليون طن من المحاصيل جراء سوء التخزين في السودان

بوابة إفريقيا الاقتصادية

كشف برنامج الغذاء العالمي، عن خسارة المزارعين السودانيين لحوالي 30 – 40 في المئة أو ما يعادل مليون طن من محاصيلهم بعد الحصاد، جراء سوء التخزين، ما يؤدي لخسارة مليار دولار كل عام.

وأعلن البرنامج عن تبنيه مشروعاً لتقليل خسائر ما بعد الحصاد من خلال تدريب وتوعية مليوني مزارع سوداني على أساليب ما بعد الحصاد مع التركيز على تعزيز جودة وسلامة الحبوب.

وقال مدير برنامج الغذاء العالمي، حميد نَرو، إنّ فاقد ما بعد الحصاد يمثل 30 – 40 ففي المئة من إجمالي الناتج، مشيراً إلى أنّ المشروع استهدف 500 ألف مزارع للعام 2019 في ولايات كسلا والقضارف والنيل الأبيض.

وأكّد أنّ حملة توعية ببرنامج فاقد ما بعد الحصاد تستهدف مليوني مزارع للعام 2020.

وكشف برنامج الغذاء العالمي، عن تأثير خسائر ما بعد الحصاد على الإنتاج والأمن الغذائي للمزارعين السودانيين، مشيراً إلى أنّه ونتيجة ممارسات التجفيف والتخزين الحالية غير السليمة يخسر المزارعون مليون طن من محاصيلهم بعد الحصاد بسبب الآفات والحشرات والرطوبة، ما يؤدي لخسارة تقدر بأكثر من مليار دولار كل عام.

ولفت برنامج الغذاء العالمي، إلى إمكانية تخفيض تلك الخسائر بشكل كامل من خلال استخدام الجولات المحكمة الإغلاق والتي تمنع دخول الهواء وتقلل من مستوى الأكسجين اللازم لبقاء الآفات الحية، موضحاً أنه يعمل على تحسين معالجة وتخزين الحبوب، ودعم المزارعين من خلال توفير أكياس محكمة الإغلاق وتدريب المزارعين على أساليب ما بعد الحصاد مع التركيز على تعزيز جودة وسلامة الحبوب.

بدوره، أكّد وزير الزراعة السوداني، عيسى عثمان شريف، أن وزارته وبرنامج الغذاء العالمي يعملان على خطة للقضاء على الجوع في السودان، وفق إجراءات محددة تهدف لدعم صغار المزارعين ومحاربة الفقر. وأضاف أنّ الدولة تعكف على وضع حزمة من الإجراءات الاقتصادية والإدارية لتشجيع الاستثمار والعمل على تخفيف حدة الفقر، مشيراً إلى أنّ مؤتمر فاقد ما بعد الحصاد يمثل فرصة نادرة لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة وفقا لأولويات البلاد.

المرصد
الأسبوع